مدرسة الشهيد سليماني هي السبب الرئيس لفشل أميركا في المنطقة

طهران/4 كانون الثاني/يناير/إرنا- أكد المساعد والمستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية في الشؤون العسكرية، اللواء سيد يحيى رحيم صفوي، ان السبب الرئيس لفشل الاستراتيجية الأمريكية بعد أحداث 11 أيلول في أفغانستان والعراق وهزيمة الكيان الصهيوني في الحرب ضد حزب الله في لبنان وغزة هو مدرسة الشهيد سليماني.

وفي كلمة له اليوم (الإثنين) في الندوة الوطنية حول الحياة النظرية والعملية للشهيد الحاج قاسم سليماني والتي عقدت في جامعة الإمام الحسين (عليه السلام)، أضاف اللواء صفوي، ان الوظيفة الأهم لهذه المدرسة هي اعداد شباب قادرين على تحقيق الاستراتيجيات الأربع لانتصار الثورة الإسلامية والدفاع المقدس، التي تتمثل في تكريس وسيادة نظام الديمقراطية الدينية، وبلورة جبهة المقاومة، ومناهضة الغطرسة.

وأضاف، ان الركائز الثلاث الأساسية لمدرسة الشهيد سليماني تتمثل في التفكير، وسلوكه الاجتماعي والجهادي، ونمط قيادة هذه المدرسة.

كما تحدث عن المبادئ التي تحكم نمط قيادة الشهيد سليماني، والتي تتمثل في المعرفة الدقيقة بالأعداء والاستراتيجية الأمريكية في المنطقة والعالم الإسلامي، وخلق واستمداد القوة من القوات الشعبية، وتنظيم هذه القوات في جبهة المقاومة، وإعادة تعريف جبهة المقاومة، مضيفا ان الشهيد سليماني كان قائدا يعمل في آن واحد على المستويات التكتيكية والعملياتية والاستراتيجية.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
3 + 8 =