مسؤول باكستاني يرحب بإحياء قطار "منظمة التعاون الاقتصادي"

إسلام آباد/2 آذار/مارس/إرنا- أكد مستشار رئيس الوزراء الباكستاني لشؤون التجارة، عبد الرزاق داوود، استئناف مشروع سكة ​​حديد إسلام آباد - طهران – اسطنبول، مرحبا باحياء هذا المشروع ومعتبرا أنه سيسهم في تسهيل التجارة بين باكستان وإيران وتركيا.

وفي تغريدة له اليوم (الثلاثاء)، عبر حسابه الخاص على تويتر، بالتزامن مع توليه مهام وزارة التجارة والإستثمار الباكستانية بالوكالة، أعرب داوود عن ترحيبه باستئناف مشروع تسيير قطار الشحن (ITI) الذي يُعرف أيضا باسم "قطار منظمة التعاون الاقتصادي".

وأضاف في تغريدته، "مشروع السكة الحديد هذا بين طهران واسطنبول وإسلام آباد سيتم استئنافه بعد توقف دام 9 سنوات اعتبارا من بعد غد الخميس 4 مارس".

وتابع، قطار شحن "منظمة التعاون الاقتصادي" سيقطع رحلة في إتجاه واحد من اسطنبول إلى إسلام آباد خلال 12 يوما وسيكون قادرا على نقل 750 طنا من البضائع.

وأكد أن إحياء سكة حديد إسلام آباد - طهران – اسطنبول يعد فرصة جديدة للتجار ورجال الأعمال لنقل البضائع المستوردة والمصدرة، خاصة بين إيران وباكستان وتركيا.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha