مسؤول قضائي : بعض الدول الغربية تحولت الى ملاذ للمتهمين بالفساد

طهران / 8 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – اكد رئيس مكتب التفتيش العام التابع للسلطة القضائية في ايران، نائب رئيس ديوان المظالم في الدولة الإسلامية "ذبيح الله خدائيان"، ان الجمهورية الاسلامية تحارب الفساد بكل شفافية وصدق؛ معربا عن انتقاده لمواقف بعض الدول الغربية "التي تحولت الى ملاذ لايواء المتهمين بالفساد الاقتصادي الهاربين من العدالة".

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جرى اليوم، بين "خدائيان" وممثل مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC)، "الكساندر فدولوف".

وطالب المسؤول القضائي الايراني، خلال هذا اللقاء، المنظمة الاممية ببذل التعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في اطار اتفاقية مكافحة الفساد الدولية، لاسترداد هؤلاء المتهمين.

واضاف، ان مكتب التفتيش العام الايراني يرحب بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة في مجال مكافحة المخدرات والجريمة، وهو على استعداد للمشاركة في البرامج والنشاطات الهادفة الى مكافحة الفساد في الصعيد الدولي.

واشار "خدائيان"، الى توقيع 12 مذكرة تفاهم بين مكتب التفتيش العام الايراني وعدد من الدول الاقليمية؛ مبينا ان مكتب التفتيش العام الذي يتولى رئاسة اكاديمية ديوان المظالم الاسيوي ايضا، يبذل جهودا حثيثة في سياق مهامه الدولية واقام في هذا الاطار العديد من الورشات التدريبية لتخريج الخبراء المعنيين من الدول المختلفة.

الى ذلك، اعرب ممثل الأمم المتحدة في مجال مكافحة المخدرات والجريمة، عن تقديره لجهود مكتب التفتيش العام الايراني وتعاونه مع المنظمة الاممية في المجالات ذات الصحة؛ متطلعا الى استمرار هذا التعاون بين الجانبين.

انتهى ** ح ع 
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha