٠١‏/١٠‏/٢٠٢٠ ٤:١٣ ص
رقم الصحفي: 2461
رمز الخبر: 84060956
٠ Persons

سمات

مسؤولون ايرانيون يعزون بوفاة امير الكويت

طهران / 1 تشرين الاول /اكتوبر /ارنا- حضر عدد من المسؤولين الايرانيين الى السفارة الكويتية في طهران لتقديم التعازي بوفاة امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، والاعراب عن المواساة مع الكويت قيادة وحكومة وشعبا.

ومن المسؤولين الايرانيين الذين حضروا امس الاربعاء الى السفارة، وزير الخارجية محمد جواد ظريف، حيث وقع سجل التعازي الخاص بوفاة أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح.

وكان ظريف قد عزى الشعب الكويتي بوفاة أميره الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح مساء الثلاثاء على حسابه الشخصي في موقع تويتر.

ووصف ظريف، في تغريدته على موقع تويتر، أمير الكويت الفقيد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بأنه عكس صورة عن الاعتدال والوسطية للكويت والمنطقة وأعرب عن حزنه بهذه المناسبة.

ودعا الباري تعالى ان يتغمد الفقيد برحمته الواسعة وأن ينعم على الكويت بالامن والاستقرار والتقدم والازدهار في ظل القيادة الجديدة.

كما حضر مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي، الى مقر السفارة الكويتية بطهران ووقع سجل التعازي، مقدما المواساة لقيادة الكويت وشعبها.  

وفي باريس حضر السفير الايراني بهرام قاسمي الى مقر السفارة الكويتية وقدم المواساة ووقع سجل التعازي بالمناسبة.

وكتب قاسمي تغريدة على تويتر، اشار فيها الى حضوره مقر السفارة الكويتية لتقديم التعازي بوفاة امير الكويت واضاف: لقد تحدث في مكتب السفير عن شخصية امير الكويت الراحل ودوره الايجابي في العلاقات الثنائية واكدت على ضرورة المشاورات والجهود الجماعية بين دول المنطقة لارساء الامن والاستقرار فيها.

وكان امير الكويت قد توفي يوم الثلاثاء عن عمر يناهز 91 عاما، وتولى منصب امير البلاد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح.

انتهى ** 2342  

تعليقك

You are replying to: .
7 + 0 =