مسؤول ثقافي : لاتخاذ طريق الحرير مشروعا مشتركا بين الدول الاعضاء في "ايكو"

طهران / 10 كانون الثاني / يناير / ارنا قال رئيس منظمة الثقافة والعلاقات الاسلامية في ايران "ابوذر ابراهيمي تركمان" : ينبغي على الدول الاعضاء في منظمة ايكو للتعاون، ان تتخذ من موروث طريق الحرير مشروعا مشتركا فيما بينها.

جاء ذلك خلال اللقاء بين "ابراهيمي تركمان" مع رئيس المؤسسة الثقافية بمنظمة ايكو "سرور بختي"، اليوم الاحد، حيث وقع الجانبان على مذكرة تفاهم بهدف توسيع التعاون الدولي المشترك وتعزيز الاواصر الثقافية بين الجانبين.
وفي معرض التنويه بفرص التعاون المتاحة بين منظمة الثقافة والعلاقات الاسلامية ومؤسسة ايكو الثقافية، اعلن المسؤول الايراني انه سيتم انطلاقا من هذه المذكرة الفريدة من نوعها، اقامة برامج ثقافية مشتركة من اجل الرقي بمستوى النشاطات والعلاقات الثنائية على صعيد المنطقة.
وتطلع ابراهيمي تركمان ايضا، الى النجاح في اقامة برامج مفيدة عبر التعاون المشترك بين الجانبين، رغم الظروف الناجمة عن جائحة كورونا.
وقال : ان تعزيز جهود المستشارين الثقافيين الايرانيين لدى الدول الاعضاء في منظمة ايكو مفيد للغاية، وبما يستدعي توفير اجواء دولية جديدة يتسنى من خلالها تجسيد هذه الطاقات الثقافية العظيمة وتوظيفها.
واردف المسؤول الثقافي الايراني : ان الدول الاعضاء في منظمة ايكو للتعاون، تشكل القلب النابض لطريق الحرير؛ اذن يجب عليها ان تقدم جهودا كثيرة لتجعل من هذا الموروث مشروعا مشتركا فيما بينها.
وتابع، انه رغم طبيعة طريق الحرير الاقتصادية بوصفه احد اكبر المشاريع الاقتصادية في العالم، لكن القضية الاهم التي تنجم عن هذا المشروع تعود الى المجالات الثقافية والفنية بين الدول الاعضاء.
كما لفت الى دور ايران وسائر الدول الاعضاء الكبير في النهوض بمستواها الثقافي على مسار طريق الحرير؛ متطلعا الى استخدام مذكرة التفاهم الموقعة (اليوم) بين طهران والمؤسسة الثقافية لمنظمة ايكو، لتعزيز التعاون الثنائي وبالتالي حماية التراث الثقافي المشترك جيدا.
الى ذلك، وصف رئيس المؤسسة الثقافية بمنظمة ايكو، وثيقة التعاون الموقعة مع ايران بانها تشكل احد اسس التعاون الثقافي المشترك داخل منطقة ايكو الواسعة؛ لافتا الى نشاطات المستشارين الثقافيين الايرانيين المثمر في هذا السياق.
وشدد "بختي" خلال اللقاء مع ابراهيمي تركمان اليوم، على الحاجة إلى تقديم ونشر التراث الثقافي لأعضاء منظمة التعاون الاقتصادي بهدف الحفاظ على الهوية الثقافية وإضفاء الطابع المؤسسي على التعاون بين هذه الدول.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =