التعايش بين مختلف القوميات والمذاهب في محافظة كلستان جدير بالاشادة

جرجان / 30 كانون الثاني / يناير /ارنا- اعتبر سفير سويسرا لدى ايران ماركوس لايتنر التعايش بين مختلف القوميات والمذاهب في محافظة كلستان شمال ايران امرا قيما وجديرا بالاشادة.

وفي حديثه في اليوم الثاني للمهرجان الثقافي الافتراضي الدولي للقوميات في ايران المنعقد في مدينة جرجان مركز محافظة كلستان قال السفير السويسري: ان محافظة كلستان كدولة سويسرا تتمتع بتعددية ثقافية ولغوية وفي التقاليد، وهو ما يعد بطبيعة الحال فرصة مناسبة لازدهار السياحة.

واضاف: ان المهرجان الدولي الثقافي للقوميات الايرانية المنعقد في كلستان لا يعد فقط تكريما للتعدية في ايران بل هو ايضا محفز للتطلع الى المستقبل المزدهر والناجح.

واشاد لايتنر باهتمام اهالي محافظة كلستان بترويج وتعزيز الثقافات الموجودة ودعم التعددية.

وقال السفير السويسري: ان جمال العالم يكمن في تعددية سكانه ورغم ان هذه التعددية يمكن ان تكون باعثا على ايجاد التحديات في المجتمعات احيانا الا ان المجتمع لا يمكنه مواصلة حياته من دون التعددية.   

وتمنى لايتنر لو كان حاضرا المهرجان بصورة مباشرة ومرافقة اهالي كلستان في تكريم التعددية من خلال المشاركة في المهرجان الثقافي الدولي للقوميات الايرانية في جرجان.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha