حجة الاسلام شهرياري : القضية الفلسطينية تصدّرت الاولويات بانتصار الثورة الاسلامية

طهران / 9 شباط / فبراير / ارنا – قال الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية "حجة الاسلام حميد شهرياري" : ان الثورة الاسلامية في ايران وضعت القضية الفلسطينية على راس اولويات الثوريين في ايران وسائر بلاد المسلمين ولدى احرار العالم جميعا.

جاء ذلك في كلمة ادلى بها حجة الاسلام شهرياري اليوم الثلاثاء خلال مؤتمر "الثورة الاسلامية وخطاب الوحدة" الافتراضي.

واضاف : ان الثورة الاسلامية بثت الامل وروح المقاومة بوجه المستكبرين في جسد الامة الاسلامية التي استطاعت ان تحقق الانتصارات الواحد تلو الاخر على حساب الذين دنسوا كرامتها واساؤوا الى مقدسات وقدرات المسلمين.  

ونوه بان الجمهورية الاسلامية الايرانية التي انبثقت من الثورة الاسلامية في ايران، حققت بقوة ايمان الشعب بالله تعالى، الكثير من الانجازات على مدى العقود الاربعة الماضية. 

واوضح حجة الاسلام شهرياري : ان نظام الجمهورية الاسلامية الذي انطلق من قاعدة الارادة الجماهيرية والانتخابات والاستفتاء العام في ايران يمنح الشعب الايراني حق تقرير المصير واختيار الدستور والقيادة والسلطة القضائية والمجالس البلدية في البلاد.

واشار الى الكم الهائل من التحديات والهجمات العسكرية والامنية والاعلامية والاقتصادية التي تعرضت لها الجمهورية الاسلامية الايرانية منذ انتصار الثورة لغاية اليوم؛ مؤكدا ان ايران رسخت كافة الطاقات والامكانات في هذه المواجهة الشرسة؛ بما في ذلك دعم القضية الفلسطينية والشعوب المضطهدة ومكافحة الارهاب في ارجاء العالم.

واكد الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية، ان النهج الذي رسمه الامام الخميني (رضوان الله تعالى عليه) بقيادته للثورة وانشاء نظام الجمهورية الاسلامية في ايران، قائم اليوم تحت رعاية وقيادة قائد الثورة "اية الله العظمى السيد علي الخامنئي" بكل اقتدار وحسم وفي جميع الساحات الداخلية والعالمية.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha