برلماني عراقي : لا علاقة بين زيارة ظريف الى بغداد ومفاوضات فيينا

بغداد / 24 نيسان / ابريل / ارنا – نفى عضو مجلس النواب العراقي عن تكتل الفتح "محمد البلدوي"، ان تكون هناك اي علاقة بين زيارة وزير الخارجية الايراني "محمد جواد ظريف" المرتقبة غدا الى بغداد، ومفاوضات طهران النووية في فيينا.  

ونقل مراسل "ارنا" لدى العراق عن البلدوي قوله للصحافيين اليوم السبت، ان جميع المراقبين يرون بان الجانب الايراني المشارك في مفاوضات فيينا، قادر على تحقيق مطالبه كما حدث ذلك خلال الجولة السابقة من المفاوضات (مع مجموعة 5+1). 

ولفت هذا النائب في البرلمان العراقي، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ليست بحاجة الى وساطة العراق من اجل التفاوض مع امريكا، وعليه فإن زيارة ظريف لا تربطها اي علاقة بهذا الموضوع. 

وبحسب البلدوي، ان زيارة وزير الخارجية الايراني الى العراق (غدا) تاتي في سياق التاكيد على مواصلة العلاقات الثنائية وفي جميع المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية وغيرها من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.   

وأعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية "سعيد خطيب زادة" في وقت سابق من اليوم السبت، ان ظريف سيتوجه على راس وفد، غدا الاحد الى العراق وقطر. 

 واضاف خطيب زادة، ان وزير الخارجية سيجري محادثات مع كبار مسؤولي البلدين؛ موضحا ان "هذه الزيارة تأتي في إطار تطوير العلاقات الثنائية ومتابعة القضايا الإقليمية وما هو أوسع منها".

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha