مساعد رئيس البرلمان يطالب بوقف فوري لجرائم الصهاينة بحق الشعب الفلسطيني

طهران / 8 ايار / مايو / ارنا – دان مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية، الامين العام لمؤتمر الدفاع عن الانتفاضة الفلسطينية الدولي "حسين امير عبداللهيان"، الجرائم التي مارسها الصهاينة خلال يوم القدس العالمي في المسجد الاقصى بحق الشعب الفلسطيني الصائم؛ مطالبا بوقف فوري لاعتداءات كيان اسرائيل الارهابي المزيف والتي تشكل انتهاكا ممنهجا لحقوق الانسان.

وفي تصريح له اليوم السبت، اشار امير عبداللهيان الى المسؤولية الانسانية والقاونية التي تثقل كاهل المنظمات والمحافل الدولية وبرلمانات العالم والامم المتحدة؛ مطالبا بالوقف الفوري لجرائم الكيان الصهيوني المزيف والارهابي التي تنتهك حقوق الانسان بنحو ممنهج. 

واعتبر مساعد رئيس البرلمان الايراني، توهج شعلة الانتفاضة في القدس الشريف من جديد، صفحة اخرى تضاف الى سجل نضال وادارة الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه المشروعة؛ وبما يلزم توفير الدعم والتضامن مع هذا الشعب في ظل المرحلة الحساسة الراهنة.

كما وجّه امير عبداللهيان دعوة الى برلمانات العالم الاسلامي ولاسيما اتحاد البرلمانات الاسلامية والاسيوية، ان تضع قضية القدس على سلم اولوياتها الخاصة. 

وبحسب وسائل اعلام فقد هاجمت القوات الصهيونية، امس الجمعة، جموع المصلين في المسجد الاقصى بعد ان اغلقت ابواب المسجد عليهم؛ ما ادى على الاقل، الى اصابة 53 شخصا من المصلين الفلسطينيين.

انتهى ** ح ع     

تعليقك

You are replying to: .
captcha