قيادي في حركة فتح: نحن جزء أصيل مما يجري من مواجهة في القدس

رام الله- 10 مايو- أيار- خاص إرنا/ قال القيادي في حركة فتح وعضو مجلسها الثوري أسامة القواسمي أن حركة فتح اسامة القواسمي عضو المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح أن حركته جزء لا يتجزأ وجزء اصيل مما يجري في الضفة والقدس من مواجهة مع جيش الاحتلال الصهيوني جنبا الى جنب مع كل فئات الشعب الفلسطيني.

وقال في تصريح خاص لمراسلنا ان معظم قيادات فتح بالمعتقلات نتيجة ما قاموا به في باب العامود والشيخ جراح من تصدي لجيش الاحتلال. واكد أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أعلن عن دعمه المسبق للمقاومة والهبة الشعبية في باب العامود والشيخ جراح.

وأشار الى أن فتح تبذل كل جهد ممكن مع الجنائية الدولية ومجلس الامن الي الرباعية والي كل مكان في العالم من اجل الضغط على الاحتلال الصهيوني لوقف اعتداءاته.

وأوضح ان الانتفاضة والهبة في القدس تؤكد أن القدس توحد جميع الفلسطينيين دون استثناء وان الفلسطينيين وإن اختلفوا في قضايا هنا او هناك ولكنهم متفقون على أنه من أجل قضية القدس وفلسطين تهون ارواحهم ولا يمكن لهم أن يتنازلوا  وعلى الكيان الغاصب ان يعي جيدا أن انتفاضة النفق عام 97 يمكن ان تتكرر .
وأضاف :"لا يمكن ان نقبل ان تكون دولة فلسطينية دون القدس على راس هذا الحل بعاصمتها بكل ازقتها كمات اتت بالشرعية الدولية".

 وأشار الى ان  وزير الخارجية الفلسطيني والاردني يعملان جنبا الى جنب في كل العواصم من اجل محاصرة اسرائيل سياسيا  مضيفا :"هذه ملحمة بطولية متكاملة ما بين العمل الجنائي الموحد والعمل السياسي في جميع الفصائل وعلى راسها الرئيس ابو مازن بالتحرك السياسي والدولي والدبلوماسي ".

وقال:"لا يمكن ان يتم تجاهل القدس في اي حل سياسي ".

انتهى** 387
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha