ايران ترحب باستمرار التعاون مع المسلمين في انحاء العالم

طهران / 15 حزيران / يونيو / ارنا – قال السفير الايراني لدى سلوفينيا "كاظم شافعي"، ان التعاون بين الجمهورية الاسلامية والمسلمين في منطقة البلقان، ولاسيما "الجمعية الاسلامية السلوفينية" يعود الى امد بعيد؛ وذلك انطلاقا من الثوابت الايرانية بِشأن استمرار التعاون مع مسلمي العالم جميعا.

تصريحات "شافعي" جاءت خلال اللقاء الذي جمعه، اليوم الثلاثاء، برئيس الجمعية الاسلامية السلوفينية "نجاد غرابوس".

واثنى السفير الايراني في هذا اللقاء، على "حسن النوايا وجهود مفتي مسلمي سلوفينيا الهادفة الى توسيع العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية".

كما اشار الى انشاء المبنى الجديد للمسجد والمركز الثقافي ضمن مجموعة الجامعة الاسلامية في ليوبليانا؛ واصفا المشروع انه يليق بمكانة المسلمين في هذا البلد، ومشيدا بدور الشيخ نجاد غرابوس في انشاء هذا المجمع العلمي والثقافي.

وتطلع شافعي، الى استئناف جولات الحوار بين الاديان، بعد تحسن الظروف الناجمة عن جائحة كورونا، واقامة المؤتمر الدولي في هذا الخصوص باستضافة طهران.

الى ذلك، اعرب المفتي السلوفيني عن ارتياحه للعلاقات المتنامية بين طهران وليوبليانا.

وقال الشيخ نجاد : ان مشاركة المفكرين الايرانيين في مؤتمر حوار الاديان الذي عقد قبل سنوات بجمهورية سلوفينيا، شكّل فرصة مناسبة لتبادل وجهات النظر وحقق الانجازات في سياق التاليف بين قلوب المسملين. 

انتهى ** ح ع   

تعليقك

You are replying to: .
captcha