الرئيس الايراني: التعاطي الواسع مع دول الجوار من المبادئ الأساسية لسياستنا الخارجية

طهران / 5 أب / اغسطس /ارنا- اكد الرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي على القواسم القواسم التاريخية والثقافية الكبيرة بين ايران واوزبكستان، وقال ان هناك طاقات كبيرة لتطوير وتعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات ، وخاصة الاقتصادية ونتطلع الى تنشيطها خدمة لمصالح شعبي البلدين .

وقال الرئيس رئيسي خلال استقباله الاربعاء رئيس المجلس التشريعي الأعلى في أوزبكستان ، نور الدين جان إسماعيلوف ، إن البلدين لديهما الكثير من القواسم المشتركة في التاريخ والثقافة وهناك فرص كبيرة للتنمية وإقامة علاقات في مختلف المجالات وخاصة الاقتصادية بين البلدين التي نهتم بتفعيلها لمصالح بلدينا.

وأكد على تسريع استكمال الاتفاقات القائمة بين البلدين وضرورة تحديد الطاقات الجديدة المتاحة ، وأشار إلى أن تعميق وتعزيز العلاقات والتعاون ينبغي أن يقود الى أمن البلدين وزيادة رفاه شعبيهما .

وشدد رئيسي أيضا على أهمية التعاون الوثيق بين برلماني إيران وأوزبكستان ، قائلا إن التفاعل البرلماني والتعاون يمكن أن يلعب دورا فعالا في تنفيذ الاتفاقات بينهما وتنمية العلاقات المتنامية.

بدوره قال نور الدين جان إسماعيلوف ، رئيس المجلس التشريعي الأعلى في أوزبكستان ، إن أوزبكستان تسعى إلى تطوير وتعزيز علاقات شاملة مع إيران ، خاصة في قطاعي التجارة والاقتصاد.

وأشار رئيس المجلس التشريعي الأعلى لأوزبكستان: إننا نعتبر توسيع التعاون البرلماني بانه يلعب دورا مؤثرا في تطوير وتعزيز العلاقات بين البلدين ليس فقط  على الصعيد الاقتصادي بل على الصعيدين الثقافي والعلمي  ، ونحن عازمون على دفع هذه العملية بقوة.

ويزور المسؤول الاوزبكي طهران للمشاركة في مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي.

وستجري المراسم عصر اليوم الخميس في مبنى مجلس الشورى الاسلامي بمشاركة اكثر من 115 شخصية رسمية اجنبية من بينهم رؤساء جمهورية ورؤساء برلمانات ورؤساء حكومات ووزراء خارجية ووزراء آخرين، اضافة الى العشرات من مدراء ومندوبي المنظمات والمؤسسات الدولية والاقليمية والشخصيات الدينية والثقافية والاجتماعية من مختلف انحاء العالم.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha