رئيس الجمهورية: الموازنة العامة مبنية على اساس محور العدالة

طهران / 13 كانون الثاني /يناير /ارنا-أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي بان موازنة البلاد للعام الايراني القادم مبنية على اساس محور العدالة في تقسيم الطاقات والامكانيات.

وفي تصريحه مساء الخميس في حشد من النخب والعلماء واسر الشهداء والمضحين وسائر الشرائح في محافظة هرمزكان جنوب ايران قال الرئيس آية الله رئيسي في الاشارة الى الطاقات والامكانيات التي تمتلكها المحافظة: ان هذه المحافظة تحظى بنعمة البحر والمناجم والصناعات والاهم من كل ذلك الطاقات البشرية الفاعلة وذات التحصيل العلمي والجاهزة للعمل وبذل الجهد.

كما اشار الى الانسجام والوحدة بين الشيعة والسنة ومختلف القوميات واللهجات في المحافظة وقال: ان هذا الامر لا يعود الى 40 عاما مضى فقط بل يمتد عبر العصور وكان قائما على الدوام وهو الامر الذي يعد رصيدا كبيرا ينبغي الحفاظ عليه.

واضاف: ان هرمزكان تفخر بالغواصين والشهداء الذن ادوا الدور في مختلف العمليات ووقفوا امام الاميركيين والقوات الغاصبة التي تواجدت في المنطقة وهو الامر الذي تحقق في الواقع ببسالة قوات حرس الثورة الاسلامية والتعبئة (البسيج) والقوات المسلحة الاخرى على اصعدة البحر والجو والبر.  

واشار رئيس الجمهورية الى مسالة سواحل مكران المهمة جدا وقال: لقد طرحنا خلال اجتماعات الحكومة قضية سواحل مكران وصادقنا على آلية قوية كي تتمكن من الاستفادة من امكانيات جميع الوزارات في اعلى المستويات.   

وقال رئيس الجمهورية: ان سواحل مكران ثروة يمكنها تفعيل اقتصاد السياحة وكذلك اقتصاد البحر ليس للمحافظة فقط بل للبلاد ايضا.

ونوه الى مسالة انشاء صندوق للتطور في المحافظة وقال: ان احد الابداعات في موازنة العام القادم (العام الايراني القادم يبدا في 21 اذار/مارس) هو انشاء صندوق للتطور في جميع محافظات البلاد ومنها هرمزكان.

ولفت الى موضوع التخطيط المكاني في البلاد قائلا: ان تقسيم الطاقات والامكانيات في الموازنة العامة في البلاد للعام الايراني القادم مبني على اساس محور العدالة حيث ان العدالة يجب ان تكون على اساس خارطة التخطيط المكاني.     

واشار الى اقتصاد البحر واقتصاد السياحة قائلا: انه علينا تفعيل السياحة الصحية التي يرتبط بها اقتصاد المحافظة والتي بامكانها ان تكون مثمرة في مجالات توفير العمل والخدمات وازدهار الانتاج.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha