مسؤول : ايران متفوقة عالميا في مجال الحدّ من الادمان بالمخدرات

شيراز / 25 كانون الثاني / يناير / ارنا – اكد الامين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات "العميد اسكندر مؤمني"، ان ايران تتمتع بظروف افضل مقارنة بسائر دول العالم في مجال الوقاية من الادمان بالمخدرات واتخاذ الاجراءات الكفيلة بالحد من هذه الظاهرة المدمرة للمجتمع.

واوضح "مؤمني" خلال تصريحه باجتماع اللجنة التنسيقة لمكافحة المخدرات في محافظة فارس (جنوب) اليوم، ان التقارير الاحصائية الصادرة عن الامم المتحدة تفيد بان متوسط سن الادمان بالمخدرات في ايران يبلغ 24 عاما، بينما يقدر ذلك في سائر دول العام 19 عاما.

واضاف، ان عدد الوفيات الناجمة عن تعاطي المخدرات في العالم يبلغ 500 الف حالة سنويا، ومن اجمالي ذلك تقدر حصة ايران 4 الاف فقط، بينما تودي هذه الظاهرة بحياة 86 الف شخص سنويا في الولايات المتحدة.

كما نوه، بان ظاهرة الادمان بين الشريحة النسائية في ايران، وبشهادة الاحصائيات الدولية ذاتها، تبلغ اقل من واحد بالمئة، وفي سائر دول العالم اكثر من 17 بالمئة.

وصرح الامين العام للجنة مكافحة المخدرات في ايران، ان الجمهورية الاسلامية اتخذت اجراءات واسعة في مجال مكافحة المخدرات واحتواء ظاهرة الادمان في المجتمع؛ مما استدعى تقدير المنظمة الاممية ولاسيما في مجال اعادة تاهيل المدمنين والحد من تعاطي المخدرات جهرا.

ومضى العميد مؤمني يقول، ان "ايران اصبحت قطبا اقليميا في مجال معالجة المدمنين ايضا".

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha