متحدث الخارجية يدين قرار المحكمة البلجيكية ضد الدبلوماسي الايراني اسدي

طهران / 4 شباط / فبراير / ارنا – اعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية "سعيد خطيب زادة" عن تنديده بالحكم الصادر عن محكمة "انتورب" البلجيكية والذي نصّ على عقوبة السجن لفترة 20 عاما بحق الدبلوماسي الايراني "اسد الله اسدي".

وقال "خطيب زادة" ردا على هذا الحكم : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدين بشدة قرار محكمة انتورب البلجيكية القاضي بالحكم لفترة 20 عاما ضد الدبلوماسي الايراني السيد اسدالله اسدي. 

وتابع : كما اسلفنا مرارا، إن كافة المراحل المتعلقة باعتقال السيد اسدي، ومنها عملية المقاضاة واصدار الحكم الاخير، هي غير قانونية وتشكل انتهاكا سافرا لمعايير القانون الدولي، لاسيما اتفاقية فيينا لعام 1961 حول العلاقات الدولية؛ مشددا على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تعترف بهذا الحكم اطلاقا.

واعرب متحدث الخارجية عن اسفه لتاثر بلجيكا وبعض الدول الاوروبية بالاجواء العدائية التي اثارتها زمرة المنافقين الارهابية داخل اوروبا، لكي تقدم على هذا الاجراء غير القانوني وغير المبرر؛ مؤكدا انها تتحمل المسؤولية قبال النقض السافر لحقوق هذا الدبلوماسي الايراني، بما في ذلك الظروف غير الانسانية التي تعرض اليها السيد اسدي خلال فترة الاعتقال في المانيا وبلجيكا.  

واكد، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تحتفظ بحقها لاتخاذ كافة السبل القانونية والدبلوماسية من اجل استيفاء حقوق السيد اسد الله اسدي ومسائلة الدول التي نقضت التزاماتها الدولية.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
5 + 11 =