مباحثات ايرانية افغانية لتقاسم الخبرات في مجال الحج

طهران / 23 شباط / فبراير / ارنا – اكدت ايران وافغانستان على ضرورة تشكيل لجان ستراتيجية مشتركة، تضم خبراء ومسؤولين معنيين بالمجالات التدريبية والبحثية والتنفيذية ذات الصلة بشؤون الحج من كلا البلدين وتقاسم الخبرات في هذا الخصوص.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع اليوم في طهران، ممثل الولي الفقيه لشؤون الحج والزيارة "حجة الاسلام سيد عبد الفتاح نواب" بمساعد وزير الارشاد والحج والاوقاف الافغاني "امين الدين مظفر".

وقال حجة الاسلام نواب في هذا اللقاء، ان افغانستان حاضنة ابرز الشخصيات التاريخية، لكنها باتت اليوم دولة جريحة اثر الجور والتقلبات والصراعات التي مرت بها.

ولفت ممثلي الولي الفقيه في شؤون الحج والزيارة، الى التعاون المميز بين بعثتي الجمهورية الاسلامية الايرانية والجمهورية الاسلامية الافغانية الى الديار المقدسة خلال موسم حج التمتع؛ مؤكدا ان تعزيز هذه الاواصر بين الدول الاسلامية يسهم في تطوير الخدمات المقدمة الى حجاج بيت الله الحرام.

وفي معرض الاشارة الى عدم السماح للرعايا الاجانب (غير السعوديين) بزيارة الديار المقدسة خلال حج التمتع لهذا العام للحد من تفشي فيروس كورونا، صرح حجة الاسلام نواب، ان منظمة الحج والزيارة الايرانية اغتمنت الفرصة المتاحة وقامت بتشكيل 21 لجنة مختصة لتحديد الثغرات والمشاكل المتعلقة بشؤون الحج ومعالجتها.  

الى ذلك، قال مساعد وزير الارشاد والاوقاف الافغاني، بان ايران وافغانستان دولتان شقيقتان، استطاعتا طوال التاريخ الحفاظ على الاواصر العريقة المميزة بينهما.

وفيما اعرب عن اسفه لتعطيل موسم الحج اثر تفشي وباء كورونا، قال مظفر : للاسف السعودية وضعت الدول الاسلامية امام مصير مجهول فيما يخص اقامة موسم الحج القادم من عدمها، ولم تعلن لحد الان عن قرارها في هذا الخصوص.

ولفت مسؤول شؤون الحج في افغانستان، بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية تمتلك تجارب قيمة وناجحة للغاية في مجال الحج؛ كما اكد على رغبة بلاده في الاستفادة من هذه الخبرات.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
1 + 11 =