خطيب زاده: قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم سحب الاستضافة من إيران قرار مسیس

طهران/14 آذار/مارس/إرنا- صرح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، إن قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم حرمان إيران من الاستضافة ليس رياضيا بل مسیسا، وأكد: "سنوظف كل طاقاتنا لإنجاح الدبلوماسية الرياضية".

جاء ذلك في اجتماع عقده خطيب زاده اليوم (الأحد) مع وزير الرياضة، مسعود سلطاني فر، و رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، سيد رضا صالحي أميري ورئيس الاتحاد الوطني لكرة القدم، شهاب الدين عزيزي خادم، عقب سحب استضافة إيران مباريات كرة القدم ومنحها للبحرين.

وقال خطيب زادة بهذا الصدد: لقد عقدنا اليوم اجتماعا جيدا مع وزير الرياضة والشباب ورئيس اللجنة الاولمبية الوطنية ورئيس اتحاد كرة القدم وعدد من الشخصيات الفعالة في هذا المجال لمناقشة الجوانب المختلفة لسحب استضافة إيران لمباريات كرة القدم وأضاف، لقد اطلقنا منذ البداية دبلوماسية رياضية ونسعى لتحقيق افضل النتائج في هذا المجال لعشاق كرة القدم.

واضاف: ان قرار الاتحاد الاسيوي يعتبر قرارا سياسيا وليس رياضيا.

وتابع المتحدث: ينبغي علينا ان نسعى باي صورة ممكنة من اجل ان يحقق الكرويون الايرانيون مطالب الجماهير ونحن نقف الى جانبهم بكامل قوانا.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha