مباحثات ايرانية عمانية لتعزيز التعاون في مجال الحج

طهران / 4 تموز / يوليو / ارنا – جرت اليوم الاحد، مباحثات عبر الفضاء الافتراضي بين مسؤولي شؤون الحج في الجمهورية الاسلامية الايرانية و سلطنة عمان؛ تناولت الاسباب المؤدية الى حظر هذه الفريضة الدينية للعام الثاني على الزوار الاجانب، وتعزيز التعاون وتبادل الخبرات ذات الصلة بين البلدين.

وشارك عن الجانب الايراني، في هذه المباحثات، ممثل الولي الفقيه لشؤون الحج الزيارة "حجة الاسلام سيد عبد الفتاح نواب" ورئيس منظمة الحج الايرانية "عليرضا رشيديان"؛ وعن الجانب العماني، وكيل وزارة الاوقاف والشؤون الدينية، امير الحاح في السلطنة "محمد بن سعيد العمري".

واشار حجة الاسلام نواب، خلال الاجتماع، الى العلاقات العريقة القائمة على اسس المودة بين الشعبين الايراني والعماني؛ مؤكدا ان التضامن بين دول العالم الاسلامي سيؤدي الى مزيد من الرقي وتظافر الجهود المشتركة بين هذه البلدان.

كما اكد على اهمية استئناف الزيارات الى الديار المقدسة، نظرا للتداعيات الايجابية المنبثقة عن هذه الفريضة المقدسة داخل المجتمعات المسلمة.

الى ذلك، اكد امير الحاج في سلطنة عمان على تعزيز العلاقات الوثيقة بين طهران ومسقط، بما يخدم مصالح شعبي البلدين.

وتطلع "العمري" خلال مباحثاته المرئية مع نظيريه الايرانيين، الى الارتقاء بمستوى التعاون العماني الايراني في شؤون الحج والزيارت الدينية.

في سياق متصل، قال رئيس منظمة الحج والزيارة الايرانية : ان المتوقع من المسؤولين السعوديين، ان يبادروا رعاية لتطلعات المسلمين جميعا، الى تنظيم اجتماعات بمشاركة ممثلين عن الدول الاسلامية لمناقشة سبل احتواء الازمة الراهنة وتذليل الصعوبات من اجل استئناف فريضة الحج مع اتباع كافة الاجراءات الاحترازية حفاظا على سلامة وامن الحجيج.

انتهى ** ح ع   
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha