اللواء باقري: استراتيجية القوات المسلحة تعزيز قدرة الهجوم على بؤر التهديد

طهران / 21 آب /اغسطس /ارنا- أکد رئیس الأرکان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري، ان السياسة الاستراتيجية للقوات المسلحة تتمثل في تحقيق قدرات الردع الوطنية المطمئنة وتعزيز القدرة على مهاجمة بؤر التهديد، مشدا على ان هذه السياسة لن تتوقف ولن يتم التغافل عنها في هذا المسار لحظة واحدة.

وقال اللواء باقري في بيان اصدره اليوم السبت بمناسبة يوم الصناعات الدفاعية: لا شك أن القوات المسلحة الثورية والصانعة للقوة في البلاد، والتي تمثل خط المواجهة الأمامي لتحرك ايران ومؤشرا على اقتدارها، تعتبر العلم والتكنولوجيا أحد الدوافع والمحركات الرئيسية لتطور البلاد في الخطوة الثانية من الثورة الاسلامية.

واضاف: وفي هذا السياق ، فإن القوى العاملة في مجال الصناعة تعتبر نمو وترسيخ الردع في المجال الدفاعي والعسكري في طليعة استراتيجياتها وتبذل من اجل ذلك مساع متواصلة وجهادا مستمرا، وهي الضامن لقوة لاقتدار إيران الاسلامية في هذا المجال.

وتابع اللواء باقري: انني على ثقة بان هذه المسيرة التي هي تجسيد للقدرات الدفاعية والعسكرية الواسعة والمتنوعة للبلاد واظهار التصميم الراسخ والإرادة الصلبة لأبناء إيران الإسلامية في هذا المجال، تبشر بنشوء ظاهرة فريدة من نوعها يمكن أن تؤثر في المستقبل والمثل العليا المحددة في الخطوة الثانية للثورة الاسلامية.

واعرب عن أمله في مواصلة هذه المسيرة المزدهرة وبالعثة على الفخر بعون الله في عهد الحكومة الجديدة والمرحلة الجديدة من الإدارة الإستراتيجية لوزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة.

وحيا اللواء باقري ذكرى الشهداء العظام للصناعة الدفاعية في البلاد خاصة الشهيد محسن فخري زادة مذكّرا اعداء الثورة والمناهضين للجمهورية الاسلامية الايرانية ان القوات المسلحة الايرانية المقتدرة وفي ظل اوامر وتوجيهات قائد الثورة الاسلامية القائد العام للقوات المسلحة سماحة الامام الخامنئي (مد ظله العالي) ومع اتباعها استراتيجية السلام والصداقة والتعاضد مع شعوب المنطقة ضد القوى الاجنبية والمغامرين الدوليين، ودون الاهتمام بالحرب الإعلامية والنفسية للإمبريالية الإعلامية واطماع اميركا والكيان الصهيوني وحلفائهما الأشرار والخبثاء، فان تعزيز القدرات الوطنية الدفاعية والرادعة والقدرة على مهاجمة بؤر التهديد ضد الجمهورية الاسلامية تعتبر سياسة إستراتيجية حتمية للقوات المسلحة الايرانية لن تتوقف ولن تغفل عنها لحظة واحدة في هذا المسار المشرف الذي يضمن المصالح الوطنية والأمن القومي.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha