امير عبد اللهيان يبحث ونظيره البيلاروسي في اغاثة الايرانيين العالقين داخل الحدود

طهران / 26 تشرين الاول / اكتوبر / ارنا – تباحث وزير الخارجية الايراني "حسين امير عبد اللهيان" ونظيره البلاروسي "فلاديمير ماكي" خلال اتصال هاتفي بينهما اليوم الثلاثاء، في سبل اغاثة الرعايا الايرانيين العالقين داخل الحدود المشتركة بين روسيا البيضاء وليتوانيا.

وعبّر "امير عبداللهيان" في هذا الاتصال، عن قلق ايران البالغ حيال ظروف هؤلاء المواطنين؛ داعيا مسؤولي الشؤون القنصلية وحرس الحدود في روسيا البيضاء بتقديم المساعدات الانسانية والعلاجية لهم، وتسهيل الظروف لسفارة الجمهورية الاسلامية من اجل التواصل معهم واسترادادهم الى ايران.

كما اشار وزير الخارجية الى الاخبار المقلقة التي انتشرت عبر الفضاء الافتراضي حول ظروف هؤلاء المواطنين؛ داعيا بيلاروسيا الى تقديم اكبر نسبة من المساعدات الاغاثية لهم. 

من جانبه، قدم الوزير البيلاروسي تقريرا خلال الاتصال مع نظيره الايراني اليوم، حول اجراءات وزارته بهدف تحديد هوية الرعايا الايرانيين العالقين والعثور عليهم.

واكد "ماكي" على استعداد مينسك لتقديم كامل التعاون في هذا الخصوص، واستمرار الاتصالات الوثيقة مع السفارة الايرانية لدى روسيا البيضاء. 

وفيما نوه الى ضرورة الحصول على مزيد من المعلومات حول هؤلاء المواطنين الايرانيين العالقين داخل المنطقة الحدودية مع ليتوانيا، اكد وزير خارجية بيلاروسيا لنظيره الايراني بانه سيعاود اتصالاته على وجه العجالة مع الجهات المعنية في هذا الخصوص.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha