اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية يندد بالعقوبات الاميركية المفروضة عليه

طهران / 23 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- ندد اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية، بقرار اميركا فرض عقوبات عليه بزعم التدخل في الانتخابات الاميركية، ووصفها بانها خطوة غير قانونية وبعيدة عن الاعراف والقوانين الدولية، مؤكدة بان هذه الخطوة ستجعله اكثر عزما وتصميما على اداء رسالته.

وجاء في جانب من بيان اصدره الاتحاد اليوم الجمعة، ان اتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية منظمة غير حكومية وغير متعلقة باي دولة ومنظمة وان رسالتها هي إيصال رسالة الاسلام الاصيل والمعلومات الموثقة والدفاع عن القيم الاسلامية والانسانية والبشرية والمظلومين في العالم بعيدا عن الضجيج الكاذب للاستكبار العالمي.

واعتبر اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية القرار الاميركي بانه يعبّر عن سياسات القمع والاستبداد وكمّ الأفواه، وأشار إلى أن وسائل الإعلام المنضوية تراعي أخلاقيات المجتمع والأمن القيمي للأسرة والشفافية في المعلومات.

وأكد الاتحاد أنه يعمل بناء على القوانين والأعراف الدولية وتحت مظلة القيم والمبادئ التي أقرتها الشرائع السماوية وقوانين الأمم المتحدة، وأن أعضاء الإتحاد سيكونون أكثر تصميمًا على أداء مهمتهم الإعلامية في تقديم المعلومات الدقيقة والشفافة والدفاع عن مصالح الامة الاسلامية والقيم الانسانية.

وختم الاتحاد بيانه بأن أعضاءه سيبقون صوت مظلومية شعوب العالم لرفع الظلم والاضطهاد عن العالم، وإن وسائل الاعلام المنضوية في الاتحاد هي من أفضل وسائل الإعلام على المستويين المهني والأخلاقي.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =