وزير التعليم العالي الروسي يصف علاقات بلاده الجامعية مع ايران بالمميزة

موسکو / 16 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – قال وزير العلوم والتعليم العالي الروسي "فالري فالكوب" : ان موسكو تولي اهمية كثيرة الى التعاون التعليمي والعلمي مع ايران وتجمعها علاقات اكاديمية مميزة وعالية المستوي مع هذا البلد.

جاء ذلك في كلمة وزير التعليم العالي الروسي خلال ندوة "علم الاجتماع بين ايران وروسيا" التي عقدت لدورته الاولى اليوم الاثنين.

واضاف فالكوب، ان ما يزيد عن الفين و500 مواطن ايراني يدرسون حاليا لدى مراكز التعليم العالي بروسيا، وذلك في ضوء اتفاقات التعاون الموقعة بين جامعات البلدين.

كما وصف "الندوة"، بانها خطوة هامة على صعيد العلاقات الستراتيجية والابحاث العلمية المشتركة بين البلدين.

واعرب فالكوب عن امله بالتوصل الى اقتراحات مناسبة عبر هذه الندوة المشتركة لتوسيع دائرة العلاقات العلمية بين ايران وروسيا.

الى ذلك اكد مساعد الرئيس الروسي الخاص بالشؤون العلمية والتقنية، امين مجلس العلوم والتعليم في هذا البلد "اندري فروسنكو"، خلال كلمته بافتتاح الندوة، ان "العلاقات بين مراكز التعليم العالي والجامعات الايرانية والروسية اخذة بالتنامي"

علما، ان ندوة علم الاجتماع الايرانية الروسية، بدات اليوم الاثنين بحضور ما يزيد عن 100 مفكر وخبير علم الاجتماع من كلا البلدين، وتواصل اعمالها على مدى 3 ايام متتالية.

ويشارك من روسيا في هذا الحدث العلمي المشترك، مساعد رئيس الجمهورية اندري فورسكو، ورئيس معهد العلوم الروسي "الكساندر سرغئي يوفا"، مضافا الى عدد من المراكز العلمية والجامعية الشهيرة في هذا البلد.

وعن الجانب الايراني، حضر سفير الجمهورية الاسلامية لدى روسيا كاظم جلالي وشخصيات بارزة اخرى بمن فيهم رئيس مركز التعليم والدراسات بوزارة الخارجية الايرانية "كاظم سجاد بور"، والمستشار الاعلى لوزير الخارجية الايراني، مدير مؤسسة الدراسات الايرانية - الاوراسية (ايراس) مهدي سنائي، الى جانب السيدة نهال نفيسي وهي مديرة لجنة العلاقات والتعاون العلمي - الدولي في رابطة علم الاجتماع الايرانية.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
9 + 6 =