ايران والبوسنة تؤكدان على تطوير العلاقات الثنائية خاصة التجارية والاقتصادية

بلغراد / 25 كانون الاول / ديسمبر /ارنا- اكدت وزيرة خارجية جمهورية البوسنة والهرسك بيسرا توركوفيتش والسفير الايراني في سراييفو رضا قليج خان على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة التجارية والاقتصادية.

وخلال اللقاء الذي جرى الخميس، اشارت وزيرة خارجية جمهورية البوسنة والهرسك الى العلاقات الطيبة بين البلدين واكدت بان شعب البوسنة والهرسك لن ينسى ابدا مساعدات ايران لبلادها في الايام الصعبة في عقد التسعينات من القرن الماضي والتي ستبقى ذكراها خالدة في تاريخ هذا البلد.

واضافت توركوفيتش: نحن الان نمضي في مسار البناء والتنمية الشاملة لبلادنا ونتعاون ونتشارك في هذا المسار مع جميع اصدقائنا. هنالك مختلف المجالات الاقتصادية للتعاون من ضمنها المشاركة في مشاريع البنية التحتية وتنمية السياحة بين البلدين.

وقالت: من دواعي السرور ان المشاورات السياسية بين البلدين البوسنة والهرسك والجمهورية الاسلامية الايرانية قائمة على الدوام وينبغي الاستفادة من هذا الاطار للبحث عن مجالات جديدة للتعاون.

من جانبه شرح السفير الايراني خلال اللقاء المواقف الثابتة للجمهورية الاسلامية الايرانية في دعم الاستقلال والسيادة الوطنية ووحدة الاراضي لجمهورية البوسنة والهرسك على اساس سيادة الشعب بمختلف قومياته وقال: اننا ندعم بكل قوة حكومة هذا البلد في اطار الحدود الرسمية وغير القابلة للتغيير.

واضاف قليج خان: انه ينبغي الاستفادة من جميع الطاقات لتطوير التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين وان الجهود مستمرة في هذا المجال رغم ظروف تفشي مرض كورونا.

وهنأ السفير الايراني بنجاح ونزاهة انتخابات البلديات والمجالس البلدية خاصة الانتخابات في مدينة موستار التي كانت معلقة لفترة 12 عاما، واعتبر هذا الامر خطوة ايجابية في مسار عضوية البوسنة والهرسك في الاتحاد الاوروبي.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 10 =