خرازي: صفعات اقوى بانتظار قتلة القائد الشهيد سليماني

طهران / 1 كانون الثاني / يناير /ارنا- اعتبر رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية كمال خرازي، طرد القوات الاميركية من المنطقة بانه هدف حاسم، مؤكدا بان خطوات ايران للانتقام لدم الشهيد قاسم سليماني من الضالعين في اغتياله ستستمر وسيتم ستوجيه صفعات اقوى لهم.

وقال خرازي في تصريح له مساء الخميس: ان خطواتنا للانتقام لدم الشهيد سليماني من الضالعين في اغتياله ستستمر وسنوجه لهم صفعات اقوى.  

واكد انه لا ينبغي العمل بانفعال او تسرع لتحقيق هذا الهدف واضاف: انه يتوجب النظر اي اجراء في هذا الصدد يكون مؤثرا في الوقت المناسب.

واشار الى النفوذ الشعبي للشهيد سليماني وتاثير استشهاده لدى الشعب وقال: ان التشييع المهيب لجثمان الشهيد سليماني قد اظهر قوة نفوذه الشعبي تماما وكان ذلك في الواقع صفعة وردا على جريمة ترامب.

وحول التحركات العسكرية الاميركية الاخيرة في المنطقة قال: ان مثل هذه التحركات هي حرب نفسية قبل كل شيء وفي الواقع فان الاميركيين والصهاينة قلقون جدا ازاء ما يمكن ان تفعله ايران ولهذا السبب فقد اطلقوا حربا نفسية عبر التواجد العسكري في المنطقة او التصريحات التي يطلقونها هنا او هناك.  

واكد خرازي: انه لا ينبغي الخوف من هذه الحرب النفسية وقال: انه يجب علينا التحلي بكامل الاستعداد وان تجاوزوا فانهم سيتلقون الرد الجاد بطبيعة الحال.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 13 =