حياة الشهيد سليماني ملهمة لجميع احرار العالم

طهران / 15 شباط / فبراير / ارنا – قال رئيس رابطة "رهبويان فرهنكي" (السائرون على نهج الثقافة)، الأمین العام للمجمع العالمی للسلام الإسلامي "داوود عامري" : ان سيرة حياة الفريق الشهيد قاسم سليماني" ملهمة لاحرار العالم جميعا.

وفي كلمته خلال المؤتمر الدولي الافتراضي "مدرسة الشهيد سليماني والحضارة الاسلامية الحديثة"، نوه "عامري" بالدور الريادي للشهيد سليماني في بناء الحضارة الاسلامية الحديثة وضرورة تأسي الشرائح المجتمعية لاسيما الشباب في جميع البلدان بسيرة حياة هذا الانسان العظيم.

واضاف : ان الشهيد سليماني سار طيلة حياته على مدرسة الاسلام والنبي الاكرم (صلى الله عليه واله وسلم) واهله بيته الاطهار (ع) ونهج قائد الثورة الاسلامية، ليقدم صورة نموذجية عن الانسان المسلم. 

ولفت، ان قائد فيلق القدس الفقيد، تصدى للجور والاضطهاد وكرّس نفسه من اجل الدفاع عن الاسلام والمسلمين، ولم يهب اطلاقا من مواجهة الخطر في جميع الساحات.

وقال : ان الشهيد سليماني اظهر بإرادته الحاسمة وصموده كيف يستطيع الانسان المسلم ان يكون قدوة للاخرين، وبناء على ذلك فقد حاز على لقب "بطل ايران والامة" من سماحة قائد الثورة الاسلامية.

ولفت الأمین العام للمجمع العالمي للسلام الإسلامي، بان الشهيد سليماني اراد السلام والعدالة لجميع الناس، وانطلاقا من ذلك يجدر بالنخب والمفكرين والعلماء والمثقفين ومناصريه ان يتخذوا من هذا الانسان العظيم اسوة لهم.

واردف، ان التعرف على مدرسة الشهيد سليماني الذي اكد عليه سماحة قائد الثورة الاسلامية مرارا، سيوفر فرص التعاون والتآزر بين اصال الامة الاسلامية ويمهد ارضية التضامن بين المسلمين.

وقال عامري : انه في سياق توجيهات قائد الثورة الاسلامية حول ضرورة التعريف بمدرسة الشهيد سليماني، فقد بادر جمع من انصاره ومحبيه انطلاقا من المسؤولية الملقاة عليهم، الى اتخاذ خطوة جديرة متمثلة في اقامة "مؤتمر مدرسة الشهيد سليماني والحضارة الاسلامية الحديثة" خلال الماضي، وقد لاقت هذه الخطوة ترحيب المفكرين في العالم الاسلامي.

واوضح، ان هذه المبادرة كانت السبب في انشاء امانة دائمة لترويج مدرسة الشهيد سليماني في ايران والعالم الاسلامي.

كما اشار الى الاكتتاب الذي وزعته امانة المؤتمر على صعيدي البلاد والعالم الاسلامي، لاستلام النتاجات الثقافية ذات الصلة بهذه المدرسة الخالدة؛ مبينا ان الاكتتاب لقي بدوره ترحيبا واسعا وقد وصلتنا العديد من الاوراق من ارجاء العالم والتي دونت في 40 محاضرة قصيرة ستنشر في وقت لاحق. 

وتطلع رئيس رابطة "السائرون على نهج الثقافة" الى دعم هذه الخطوات من قبل كافة المراكز والمعاهد العلمية والثقافية في ايران والعالم الاسلامي وبما يسهم في توفير ظروف مناسبة للتعرف والترويج لمدرسة الشهيد سليماني صانعة الرجال وملهمة الاجيال.

وفي الختام اعرب، عامري عن تقديره لكافة المراكز العلمية والثقافية ومنظمات المجتمع المدني الاسلامية ونخب الدول المسلمة وغير المسلمة في سياق اقامة المؤتمر الدولي بعنوان "مدرسة الشهيد سليماني والحضارة الاسلامية الحديثة" في هذا العام.

وبدا المؤتمر الدولي بعنوان "مدرسة الشهيد سليماني والحضارة الاسلامية الحديثة"، اعماله عبر الفضاء الافتراضي مساء امس الاحد حسب التوقیت المحلي في طهران، بكلمة نائب الامين العام لحزب الله "الشيخ نعيم قاسم"، ومشاركة جمع غفير من ابرز الشخصيات الاسلامية والثقافية في ايران وخارجها.

وتدور المحاور الرئيسية للمؤتمر  على المواضيع التالية :
1 ـ الأبعاد الفكرية والمعتقدات وسمات شخصية الشهيد سليماني
2 ـ دور الشهيد سليماني في ثقافة وخطاب المقاومة
3ـ الشهيد سليماني النظام الإقليمي والعالمي
4 المجتمع المثالي للحضارة الإسلامية الجديدة في الصورة المواتية للشهيد سليماني
5 دور الشهيد سليماني في بناء الأمن والعدالة والسلام في المنطقة والعالم

 انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =