أشرف غني: جابهار مفتاح مستقبل سد كمال خان في أفغانستان

كابول/24 آذار/مارس/إرنا- صرح الرئيس الأفغاني، أشرف غني، اليوم (الأربعاء)، في حفل افتتاح سد كمال خان على الحدود بين إيران وأفغانستان، إن مستقبل هذا السد يعتمد على تحويل ولاية نيمروز الأفغانية إلى ميناء تجاري وميناء جابهار هو مفتاح هذا التطور.

وصرح رئيس أفغانستان في هذا الحفل: إن اقتصاد إيران وأفغانستان مترابطان، وينبغي للبلدين التعاون مع بعضهما البعض في هذا الصدد.

وأضاف: ان "بعد افتتاح السد، سيتم تصدير منتجات نيمروز الزراعية إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية وستصبح هذه الولاية مستودع قمح للبلدين".

وأكد أشرف غني أن الإتفاقية بين البلدين بشأن مياه نهر هيرمند هي معاهدة أفغانستان بأكملها مع إيران وموضوع استخدام مياه سد كمال خان سيتم ملائمته مع هذه الإتفاقية وستفي أفغانستان بالتزاماتها.

وأضاف أشرف غني أن التعاون الإقليمي ضروري من أجل ضمان المصالح الوطنية لأفغانستان، ولهذا الغرض ولإنتاج الطاقة من الرياح والطاقة الشمسية، سنتفاوض مع شركات دولية مثل شركة سيمنز الألمانية والجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وعلى صعيد آخر، صرح أشرف غني إن تشغيل خط سكة حديد هرات-خواف سيكون الخطوة الأولى في ربط أفغانستان بإسطنبول، وأن هذا الطريق سيساعد أيضا في تقليل تكلفة نقل البضائع.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha