ايران تدشّن مركزا تجاريا في منطقة دمشق الحرة 

طهران / 30 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اقيمت اليوم الثلاثاء مراسم تدشين مركز ايران التجاري بالمنطقة الحرة في دمشق؛ بحضور وزير الصناعة والتعدين والتجارة الايراني "سيد رضا فاطمي امين"، وعدد من كبار مسؤولي الشؤون الاقتصادية والتجارية في ايران وسوريا.

هذا المركز يضم عدداً من الشركات الإيرانية المختصة في المجالات التجارية والصناعية والزراعية ومعدات البناء.

واشار وزير الصناعة الايراني "سيد رضا فاطمي آمين" في تصريح للصحفيين عقب مراسم الافتتاح، الى التشاور بين البلدين "لزيادة الاستثمارات المشتركة وتبادل الخبرات بشكل يسهم في دعم سوريا خلال مرحلة ما بعد الحرب ويرفع سقف التبادل والمعاملات التجارية بين البلدين والتي تصل حالياً إلى سقف 3 مليارات دولار"؛ حسب ما افادت به وكالة سانا السورية للانباء.

واكد فاطمي امين، بان المركز التجاري الايراني يشكل فرصة لتعزيز العلاقات الاقتصادية وزيادة التبادل التجاري بين ايران وسوريا.

الى ذلك، قال رئيس غرفة التجارة السورية - الإيرانية "فهد درويش" : ان المركز عبارة عن بنك معلومات يخدم الفعاليات الاقتصادية في سوريا.

واوضح درويش خلال تصريحاته الصحفية بعد افتتاح المركز التجاري الايراني، ان التاجر والصناعي السوري يستطيع من خلاله الحصول على مختلف المعلومات المتعلقة بالشركات الإيرانية بشكل مباشر كما أنه مركز للاستيراد والتصدير والتسويق؛ مؤكدا على دوره الفاعل في تقوية العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

في سياق متصل، نوّه رئيس الغرفة المشتركة الإيرانية السورية "كيوان كاشفي"، بأن المركز هو أول مركز تجاري إيراني موجود في سوريا وسيكون أساس التجارة الإيرانية في هذا البلد.

واوضح كاشفي بدوره، ان المركز التجاري الايراني بمنطقة دمشق الحرة، يضم مكاتب تجارية تمكن الشركات الإيرانية من القيام بتبادلات تجارية بين البلدين.

واكد، ان هذا المركز مهم لجهة توطيد العلاقات بشكل أكبر وسيكون وسيطاً بين غرف التجارة والصناعة والزراعة السورية والإيرانية.

يذكر ان افتتاح المركز التجاري الايراني في منطقة دمشق الحرة تزامن مع نشاطات معرض المنتجات الإيرانية الذي افتتح بمدينة المعارض بدمشق أمس ويستمر حتى الـ 3 من كانون الاول / ديسمبر القادمـ ويضم 164 شركة تجارية وصناعية مختلفة.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha