امیر عبداللهیان: العلاقات الطيبة بين الشعب الايراني والفئات والطوائف اللبنانية عريقة في التاريخ

طهران / 11 ايار/مايو/ارنا- وصف وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان، مكانة لبنان في السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية بانها مميزة، معتبرا العلاقات الطيبة بين الشعب الايراني وجميع الفئات والطوائف اللبنانية بانها ذات ماض تاريخي عريق.

جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان، اليوم الاربعاء، لوزير الثقافة اللبناني محمد وسام المرتضى الذي يزور طهران في الوقت الحاضر.

وتم خلال اللقاء تبادل وجهات النظر حول احدث تطورات المنطقة، وتباحثا بشان الارتقاء بالعلاقات بين الدول الاسلامية خاصة تنمية التعاون بين البلدين.

ووصف امير عبداللهيان مكانة لبنان في السياسة الخارجية للبلاد بانها متميزة، معتبرا العلاقات الطيبة بين الشعب الايراني وجميع الفئات والطوائف اللبنانية بانها ذات ماض تاريخي عريق.

واعتبر وزير الخارجية الايراني مقاومة الشعب اللبناني امام الاعتداءات المستمرة للكيان الصهيوني، انموذجا لامعا لشعوب المنطقة و"بناء على ذلك فان الشعوب المقاومة في المنطقة لا ترضخ ابدا لتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني الارهابي والقاتل للاطفال".

وحول الاوضاع الاقتصادية الصعبة في لبنان قال: رغم اجراءات الحظر الغربية الظالمة، فان الجمهورية الاسلامية الايرانية جاهزة لرفع مستوى التعاون الاقتصادي فيما لو طلبت الحكومة والشعب اللبناني ذلك.

*وزير الثقافة اللبناني

من جانبه اشار وزير الثقافة اللبناني خلال اللقاء الى المكانة الخاصة للجمهورية الاسلامية الايرانية في منطقة غرب آسيا، مؤكدا ان الحكومة اللبنانية على استعداد لتطوير العلاقات الودية مع جميع الدول الصديقة والشقيقة في المنطقة خاصة الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واشار المرتضى الى المشكلات المعيشية والحاجات الاساسية لشعب بلاده، منوها الى ان لبنان، حكومة وشعبا، سيعمل لتوفير حاجاته الاساسية وفي سياق مصالحه الوطنية ولن يبقى ابدا بانتظار المساعدة او سبل الحل من الاطراف الخارجية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha