لا نتسامح مع الأخطاء والتهدیدات علی حدود إیران المشترکة

طهران/ 23 تشرین الأول/ أکتوبر/ ارنا - حذر المتحدث باسم هیئة الأرکان العامة للقوات المسلحة الایرانیة، من عدم التسامح مع أی أخطاء أو تهدیدات علی حدود الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة مع أرمینیا وجمهوریة أذربیجان، وقال : سنتعامل بحزم مع أی اعتداءات وتهدیدات.

واضاف العمید ابوالفضل شکارجی فی تصریح له الیوم الجمعة، أنه عقب الاشتباکات العسکریة بین جمهوریة أذربیجان وأرمینیا وعدم مراعاة القواعد الدولیة لحسن الجوار والمواد الحربیة علی حدود دولة ثالثة، فقد أدی الی إطلاق عدد من قذائف الهاون وسقوطها علی أراضی الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.

واضاف إن القوات المسلحة للجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، مع تعزیز خطوطها الدفاعیة علی حدود البلاد، تعلن أن أمن المناطق الحدودیة والشعب الإیرانی هو خط أحمر، وفی هذا الصدد نذکر البلدین بالحذر من تأجيج الحرب والتحرکات المشبوهة للقوی الأجنبیة، مؤکدا ضرورة حل الخلافات بالطرق السلمیة والحوار، وعدم تعریض الحدود الإقلیمیة للجمهوریة الإسلامیة وأمن وراحة المواطنین للخطر.

وأكد المتحدث باسم هیئة الأرکان العامة للقوات المسلحة الایرانیة، أن احترام حسن الجوار وصبر إیران الإسلامیة مع البلدین، لا یجب إساءة استخدامه، لذلک نحذر من أننا سنتعامل بصرامة مع أی اعتداء أو تهدید.

وأکد العمید شکارجی: فی أعقاب الاشتباکات الأخیرة بین الجیشین الارمینی والاذربیجانی فی منطقة قره باغ، سقطت بعض القذائف فی المناطق الحدودیة للجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة ما الحق الضرر بالمواطنین الایرانیین، لذلک نؤکد أن علی البلدین حل مشاکلهما بالحوار وعدم اجتیاز خطوط ایران الحمراء ، وإلا سیندمان علیه بالتأکید.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 6 =