امريكا تسعى من خلال الحظر والتزوير الى انتهاك الحقوق النووية للشعب الايراني

طهران / 14 نيسان / ابريل / ارنا – اكد نائب رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية، امين لجنة حقوق الانسان الوطنية "علي باقري"، في تغريدة له ردا على الاعمال التخريبية من جانب الكيان الصهيوني بمنشاة نطنز النووية، اكد ان امريكا تسعى باستخدام اداة التهديد والحظر والتزوير والتخريب، الى حرمان الشعب الايراني من حقه في احراز التقدم النووي.

ولفت باقري، الى ان "التحلّي باليقظة في نطنز" سيفشل خدعة التخريب من جانب الصهاينة، كما سيفشل "التحلي باليقظة في فيينا"، مؤامرة التزوير الامريكية.   

واعلن مسؤولون بمنظمة الطاقة النووية الايرانية، في 11 نيسان الحالي، ان جزءا من شبكة توزيع الكهرباء بمنشاة نطنز النووية، قد تعرض الى عمل تخريبي؛ بينما عزت وسائل اعلام عبرية هذا العمل المخرب الى هجوم سيبراني من جانب الكيان الصهيوني. 

انتهى ** ح ع 
 

تعليقك

You are replying to: .
4 + 1 =