ظريف : تواجد القوات الاجنبية يثير المزيد من المشاكل في المنطقة

طهران / 14 تشرين الاول / اكتوبر / ارنا – نوه وزير الخارجية "محمد جواد ظريف" بالدور الفاعل الذي تضطلع به ايران في سياق ارساء السلام والاستقرار الاقليميين؛ قائلا : ان تواجد القوات الاجنبية في المنطقة اذ لا يخدم هذه الاهداف، سيؤدي الى مزيد من التعقيد وزيادة المشاكل في المنطقة.

وافادت الدائرة الاعلامية بوزارة الخارجية اليوم الاربعاء، ان تصريحات ظريف هذه جاءت خلال مباحثاته الهاتفية مع نظيره الياباني "موته غي"، حول اخر التطورات الدولية والاقليمية والعلاقات الثنائية بين طهران وطوكيو.

وهنأ وزير الخارجية الايراني بانتخاب السيد "سوغا" رئيسا لوزراء اليابان وايضا اعادة تعيين "موته غي" في حقيبة الخارجية لهذا البلد؛ متطلعا الى مواصلة نهج اليابان السابق خلال عهد سوغا، والمتمثل في بذل الجهود لدعم الاستقرار على صعيد المنطقة.

وفيما اكد على حق ايران في استخدام اصولها المالية لدى اليابان، ندّد ظريف بسياسة فرض القيود اللاقانونية من جانب الكيان الامريكي في هذا الخصوص؛ واصفا حرمان الشعب الايراني من شراء الدواء والغذاء جريمة ضد الانسانية.

واردف وزير الخارجية : اننا نتوقع من الحكومة اليابانية ان تحرص في اطار الالتزام بالتعهدات الدولية العامة حول تنفيذ قرارات مجلس الامن ومنها القرار 2231، تحرص على منع هذا الاجراء اللاقانوني من جانب الولايات المتحدة.

وعلى صعيد اخر، ثمن ظريف تعاون اليابان مع الجمهورية الاسلامية في سياق مكافحة فيروس كورونا؛ معربا عن امله بتوسيع التعاون الثنائي بين البلدين.

وفي معرض الاشارة الى الاتفاق النووي، قال : انه لمن الضروري جدا ان نكرس جهودنا كافة لكي تنفذ الاطراف الاخرى ايضا تعهداتها المنضوية تحت هذا الاتفاق.

الى ذلك، اكد وزير الخارجية الياباني على تعزيز التعاون بين طهران وطوكيو لمكافحة فيروس كورونا وارسال الاجهزة الطبية باستخدام الاموال الايرانية.

وقال موته غي خلال الاتصال الهاتفي مع ظريف : ان مواقف اليابان لترسيخ الاستقرار داخل منطقة الشرق الاوسط لم تتغير؛ مضيفا ان اليابان دافعت عن الاتفاق النووي دوما.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
7 + 2 =