عالم باكستاني : اغتيال الشهيد فخري زادة خسارة كبيرة للعالم الإسلامي

اسلام اباد / 23 كانون الاول/ ديسمبر/ ارنا –عبر عضو مجلس علماء ونخب باكستان " سيد محمد اظهر علی‌شاه همداني" عن تعازيه للشعب والحكومة الايرانية في الاغتيال الجبان للعالم الإيراني البارز الشهيد محسن فخري زادة ، مؤكدا ان "اغتيال العالم الإيراني خسارة كبيرة للعالم الإسلامي".

وافادت ارنا ان علي شاه همداني حضر الى القنصلية الايرانية في مدينة كراتشي الباكستانية لتقديم التعازي للشعب والحكومة الايرانية في الاغتيال الجبان للعالم الإيراني البارز الشهيد محسن فخري زادة. 

وخلال لقاءه مع القنصل العام للجمهورية الإسلامية الإيرانية في كراتشي "أحمد محمدي" ، اعتبر اغتيال العالم الإيراني والإسلامي الكبير الدكتور فخري زادة، وذلك بعد وقت قصير من استشهاد الفريق قاسم سليماني بانه خسارة كبيرة للأمة الإسلامية.

واستنكر العالم الباكستاني  العضو في جمعية الدفاع عن الشعب الفلسطيني ، تطبيع علاقات بعض الدول العربية مع الكيان الصهيوني ، واصفا ذلك بخيانة للقضية الفلسطينية التي هي قضية العالم الإسلامي الكبرى.

من جانبه اعرب القنصل العام للجمهورية الإسلامية الإيرانية في كراتشي "أحمد محمدي" عن شكره وتقديره للشعب والنخب في باكستان لادائهم الاحترام للشهيد الفريق قاسم سليماني والشهيد فخري زاده وقال : ان اغتيال الشهيد فخري زادة دلالة على محاربة الاعداء للعلم والتطور والصحة العامة لان الشهيد كان على رأس مؤسسة تقوم بتحضير لقاح لفايروس كورونا. 

يذكر ان ارهابيين مسلحين قاموا عصر الجمعة (27 تشرين الثاني / نوفمبر)، بنصب كمين في طريق السيارة الحاملة لرئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع، العالم البارز "محسن فخري زادة" بمدينة آبسرد التابعة لمنطقة دماوند شرقی العاصمة طهران؛ في عملية ارهابية مسلحة ادت الى استشهاده.

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
5 + 2 =